عن الحملة


بدأت حملة الافراج عن طل الملوحي بعد نداء وجهته والدة المدونة السورية "طل الملوحي" في الأول من ايلول سبتمبر ٢٠١٠، وهي حملة مطلبية قوامها ناشطون أفراد بهدف انساني وليست كياناً مؤسسيا. لمعرفة المزيد



Sociable

الاثنين، 20 سبتمبر، 2010

صورة أخرى لطل الملوحي- سنعيد لكِ هذه البسمة

صورة أخرى لطل الملوحي- سنعيد لكِ هذه البسمة 




شكرا للزميل وليد سلامه

هناك تعليقان (2):

  1. سوريا كلها طل .. بل أطلال
    الاسرة المالكة الاسدية اعتقلت سوريا كلها
    ضربت حولها الاسوار
    سجنت المواطنين في جلودهم
    جعلتنا نشعر أن صدورنا قبوراً لقلوبنا
    هذه سورية الاسد ..
    سوريا المقاومة
    نعم أسد .. لكن أسد علي وفي الحروب نعامة
    مقاومة .. نعم لكن لحرية الشعب .. لاقتصاد الشعب
    لكل ماهو من صالح الشعب المقهور فهو عدو للنظام ويجب مقاومته
    مع كل الالم على إخفاء الزهرة البريئة طل لكن لو وقف الامر عندها فقط لهان الامر ..
    لكن شعب بأكمله طل .. ؟؟!!
    أين الوطن .. وما قيمة الانتماء إذا لم نشعر بإنسانيتنا في وطننا .. فلا لوم على الغربة التي سلبتنا كل شيء وبمباركة من سوريا الاسد !!

    ردحذف